آخر الأخبارأخبار الدراما

بالفيديو: تطاير فستان سوزان نجم الدين أمام المصورين يعرضها للإحـ.ـراج !

تعـ.ـرضت الفنانة سوزان نجم الدين لموقف محرج في مهرجان الجونة السينمائي، بعد تطاير فستانها أمام عدسات المصورين

تداول رواد مواقع التواصل فيديو جديد سوزان نجم الدين خلال حضورها فيلم الرسوم المتحركة “الفارس والأميرة”، لتتـ.ـعرض لذات الموقف المحرج الذي سبق وتم رصده،

هذه المرة كانت أصـ.ـعب، حيث تطـ.ـاير فستان سوزان بشكل كبير، حاولت من جهتها أن تتماسك ولا تبدي أي رد فعل مباـ.ـلغ فيه، مع محاولتها السريعة للإمساك بفستـ.ـانها حتى لا يزداد الموقف صعوبة.

وحدث هذا الموقف الـمـ.ـحرج بعد وقت قصير، من تعرض سوزان لنفس الحدث بالضبط، ولكن كان في المرة السابقة خلال حضورها الفيلم التونسي “نورا تحلم”، حيث تـ.ـطاير فستانها عندما أخذ المصورين يلتقطوا صوراً لها من على السجادة الحمراء.

وكان فستان سوزان القصير الفضي عرضها لانتقـ.ـادات حادة، فور ظهورها به على السجادة الحمراء في مهرجان الجونة خلال حضورها عرض الفيلم التونسي “نورا تحلم”، حيث اعتبره البعض جر.يء ولا يناسب أجواء المهرجانات.

وتعد سوزان من النجمات اللاتي لفتن الانتباه بقوة بأزيائهن في مهرجان الجونة، سواء إطلالتها في حفل الافتتاح أو الختام التي حصدت لقب أجمل إطلالات المهرجان.

سوزان في المهرجان الجونة

حنا أطلت بفسـ.ـتان قصـ.ـير لامع فضي في مهرجان الجونة، وخلال وقوفها أمام المصورين لالتقاط الصور تطاير فستانها بفضل الهواء الشديد، إلا أنها حاولت تدارك الـ.ـموقف والامساك به سريعاً.

وكان فستان سوزان القصـ.ـير الفضي عرضها لانتقادات حادة، فور ظهورها به على السجادة الحمراء في مهرجان الجونة خلال حضورها عرض الفيلم التونسي “نورا تحلم”، حيث اعتبره البعض جـ.ـريء ولا يناسب أجواء المهرجانات.

وتعد سوزان من النجمات اللاتي لفتن الانتباه بقوة بأزيائهن في مهرجان الجونة، خاصة فستانها الأنيق الذي أطلت به في حفل الافتتاح من توقيع بيت الأزياء Labourjoisie.

وواصلت سوزان لفت الانتباه بفساتينها، فارتدت مجموعة متنوعة من الأزياء جاءت ما بين الموديلات القصيرة والطويلة.

اقرء ايضاً : بالفيديو:هبة نور بفستان أسود قصير على شواطئ البحر, والجمهور ينبهر!

يذكر أن سوزان أصبحت من الوجوه المعروفة في السينما المصرية، خاصة بعد مشاركتها في فيلم “نادي الرجال السـ.ـري” مع النجم كريم عبد العزيز والفنانة المصرية الشهيرة غادة عادل. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق