آخر الأخبارأخبار الدراما

مديحة كنيفاتي : تكشف حقيقة ارتباطها و زواجها


أبدت الممثلة السورية ​مديحة كنيفاتي​ إستياءها من إنتشار الشائعات، التي حوّلت مواقع التواصل الإجتماعي إلى نقمة، بدلاً من أن تكون نعمة.
ونفت في حديثها لموقع “الفن” خبر إرتباطها، الذي نشرته العديد من الصفحات، مشيرة إلى أنها إعتادت عليها، لكنها بالوقت نفسه ملّت من كمّ الشائعات التي يطلقها البعض.
وأكدت أنها منذ سنتين إلى الآن تعرّضت للكثير من الشائعات ولا تستطيع عدها، وهو أمر مضحك مبكي.
يُذكر أن كنيفاتي تطل خلال شهر رمضان في مسلسل “​أحلى أيام​”، بشخصية “مقبولة”، كما تصوّر مشاهدها بمسلسل “​بورتريه​” في دمشق، مع المخرج السوري ​باسم سلكا​.

عن حياتها[مديحة]

درست في المعهد العالي للفنون المسرحية لمدة سنتين، ولأسباب تتعلق ببعض المشاكل التي حدثت مع أحد الأساتذة تركته, بدايتها كانت في عروض الأزياء والإعلانات ثم في كليب للفنان اللبناني رضا وكليب أغنية “احنا بزمن ” للفنان العراقي رضا العبد الله عارض والدها دخولها الوسط الفني بحكم عدم وجود أحد من العائلة في هذا المجال ولكن برغبتها ومحبتها للفن استاطعت إقناعه، وتابعت دراستها في كلية الحقوق، التي لم تستمر بها، تلقت تشجيعا من والدتها التي كانت ترافقها لمكان عملها خلال التصوير، كان أول ظهور لها في مجال الدراما التلفزيونية حينما شاركت بعدة لوحات من مسلسل (عربيات) عام 2003 وانطلاقتها الفعلية في مسلسل صراع الأشاوس مع الفنان رشيد عساف ا عن طريق الصدفة وذلك حين علمت بأنه يبحث عن وجوه نسائية جديدة لمسلسله التلفزيوني “صراع الأشاوس” الذي أخرجه سالم الكردي، وكانت جديدة وخائفة لكنها لقت تشجيعا من ممثلين كبار منهم الفنان خالد تاجا والفنانة منى واصف ، وكذلك ياسر العظمة،، لتتوالى أعمالها بعد ذلك  قدمت أعمالا في عدة بلدان منها مصر الأردن و الخليج العربي حيث قدمت مسلسلا خليجيا حمل عنوان “غلطة نوف” للمخرج خالد الدخيم و مسرحية خليجية بعنوان “خليك بالبيت” تأليف تيسير عبد الله وإخراج عبد العزيز جاسم، عرضت في قطر جسدت دور المرأة المتحررة وبائعة الهوى في مسلسل «صرخة روح» لكنها لاقت رفضاً من الناس، ما دفعها ذلك لاتخاذ قرار اعتزال هذا النمط من الأدوار  أجرت علميات تجميل لأنفها فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق